الرئيسية / قصة مترجمة / السكرتيرة

السكرتيرة

تاليف. انجريد نول

 

   ترجمها من الالمانية . عامر تايه

 

لقد فرحت تماماعندمااتصلت بي ايفا,لم نرى بعضنا منذ فتره ليست بالقصيره,لقد كنا بالاساس ومنذ طفولتن اصديقتين جيدتين,قالتها وبكل سريه((يجب ان نلتقي ضروريا,لدي شيئا لاقوله لك,شئ لايمكن ذكره من خلال التلفون))                                               

((بلاشك,ان هذا اللقاء سيثير فضولي).

بعد بضعةايام كنا جالستين في شرفتي,شربنا كمباري بالبرتقال      وتكلمناعن الايام السالفه.    

 

((لقد كنت سكرتيره السيد بولبيرغ؟))بدات حديثها .

اومات براسي وتقبض وجهي ,((انا اعرف ذلك))قالت ايضا ((لقد قلت لي ذلك بالتفصيل خلال لقائنا الصفي الاخير,لقد كان …..))

قلت ((تبدا الكلمه ب… خ)).

السيد بول اسمه بالحقيقه دكتور سيغمار بول بيرغ,وقبل عشرين عاما لم يكن معروفا مثلما هو معروف الان خصوصا عندما اصبح وزيرا,سابقا كان شابا واناطبعا فتاة يافعه,منذ الوهله الاولى احببت اول مدير لي,كماانه هو تركني اصدق بانه غير سعيد بزواجه,لذلك لعبنا مع بعض واحده من اقدم المسرحيات,شابه غير مدركه تذهب مع مسؤولها الى السرير ولمدة سبعة سنوات اضافة الى ذلك اعمل ساعات اضافيه ومثل الابطال ودون كلل.

((ماذا حصل له؟)) سوف لن يفاجئني ذلك ان كانت هذه الحزمه من الطاقه ,هاله الاصطفاء التام,الطموح,الثقه بالنجاح,سوف تسقط على انفها وتنهار.

لقد قام بعدي ومثلماعرفت من مصادر دقيقه,بافتراس عدد كبير من النساء المطيعات, جنسيا اوكطاقه عمل اضافيه.

 ((واحسرتاه))قالت ايفا.

((لكن الثعلب ماكر جدا,حتى ليدع نفسه يقع في الفخ,…الان اتي على القسم المهم من شغلي الشاغل .لكن يجب ان لاتطلعي كائن من يكون حول ذلك)).

وبكل رغبة اقسمت بان اكتم ذلك والتزم الصمت.

ايفا تعمل كمحررة في محطة تلفزيونيه خاصه,كان واجبها التهيئة لنوع من برامج ال TALK SHOW.

((فكرة البرنامج ليست جديده))قالت ايفا,

((المحطات المنافسه تنتج ومنذ سنوات مثل هذه البرامج,يتم تقديم شخصيه من الحياة العامه, وفي قضيتنا هذه سيكون السيد بول بيرغ, ولاضفاء نوع من اللطافه سيدعى ضيوف بصوره عشوائيه مفاجئه,رفاق منسيون من الماضي,على سبيل المثال مدرس سابق, مربية قديمه,صديق طفولة مفقود منذ زمن, وهكذا.

بالنسبه للسيد بول بيرغ اود ان ادعو خمسة سكرتيرات للحضور معا حتى يمتدحنه كمدير مخلص لواجبه))

((لكن بدوني))قلت لايفا.

((الكذبه ستبقى عالقه في بلعومي)).

ضحكت ايفا((انتبهي,سياتي الافضل,بالاساس انا مطالبه وقد امضيت على ذلك بان اغلق فمي ولااتكلم باسرار المهنه,لكن قبل فتره وبعد عدة كؤوس من النبيذ وخلال جلسه عائلية تكلمت عن فكرة هذا

اللقاء,والحقيقة ان زوج اختي هو من نفس حزب السيد بول بيرغ,وهناك

 مجموعة تتمنى التخلص منه اليوم قبل غدا)).

فتحت عيني,الان يعني الانتباه جيدا.((ما علاقه هذا كله بي؟))سالت نفسي وبقليل من الصبر.

((انت تستطيعين ان تتقدمين ببعض الجمل,التي ستظهر السيد بول بيرغ بمظهر اخر,ولذلك سيكون لديك اولا الامكانيه ان تنتقمي منه, ثانيا سوف يضمن لك بعض المهتمين مكافاة النجاح)).

صمتنا نحن الاثنان, لو كنت فعلا قد فهمت هذا, فانا يجب علي ان لا اشارك في اغاني المديح حول انسانية وخصوصية السيد بول بيرغ, بل العكس من ذلك.. انهيه.

((كيف تفكري بذلك؟))سالت نفسي بخشية,ثم اني وبشكل خاص لست شجاعة.

 

شرحت ايفا الطريقة بالتفصيل.

في البداية يجب ان تقدم وباختصار سيرة السيد بول بيرغ الحياتيه من الابتدائية حتى دخوله الوزارة,ثم يدخل اخوه وهو راهب فرانسيسكاني كاول ضيف امام الكاميرا وسيتحدث عن بيت العائلة في ميونخ والاعمال الصبيانية والشيطانية سوية,ثم بعد ذلك تدخل الابنة,طالبة في الولايات المتحدة الاميركية لتعانق والدها. وقمة العرض وجب ان يكون حضور رئيس الجمهوريةغير انه قدم اعتذاره على ذلك.في اللقاء كذلك رفيق لعب الورق السابق او صديق من العلاقات الطلابية.

((في النهاية اهئ الدخول الاستعراضي للسكرتيرات,لدي عناوين ثلاثة منهن,بامكان المرء ان يجعلكن جميعاترتدين نفس الملابس, انا فكرت بفستان ازرق غامق بخطوط مع لفاف حريري بلون وردي,وبكل ممنونية ستحتفضون بها لكم بعد ذلك.بالطبع ينتظر المرء منكن قولا مشابها, مثلا..مدير نشط, مدير سخي,متكامل بالعمل,متفهم المشاعر,نزيه تماما,ودود,وووووو…بعدها تاتي فرصتك الكبرى وحالما تتوجه لك الاضاءة تقولين وبصورة مفاجئة ما كان مكتوم بقلبك ومنذ مدة طويلة.انه بث مباشر,اذا ظهرت مرة واحدة على الشاشة, فليس بالامكان مباشرة حجب اللقطة عنك,جملتك الاولى تستطيع وبكل هدوء ان تطمانه, وعلى سبيل المثال,كان وقتا جميلا معك سيد بول بيرغ,وبعدها تتبعيها وبسرعة اي نوع من الخنازير كان السيد بول بيرغ.

هذا صحيح, لقد اجهضت طفلا منه,وفترة قصيرة بعد ذلك اضحيت موبخة ومنقولة الى قسم اخر من العمل .التي تبعتني بالعمل كانت ايضا

شابةوغبية مثلماكنت انا في البداية.قلبي يضرب الان بشدة.

((ايفا,الفكرة عجبتني وبشدة,لكن من انا حتى اواجه,اتشاجر,اخاصم,اواصارع اصحاب السطوة؟؟اولا سافقد عملي,ثانياسيقاضيني السيد بول بيرغ بسبب الاتهام الكاذب والاغتياب.))

حاولت ايفا ان تهدئنئ.. في حالة الدعوة القضائية ضدي سوف تدفع لي اجور المحكمة والمحامي.وفوق هذا كله.. اخفضت صوتها لتهمس في اذني..ستكون المكافاة عالية,وباذنان محمرة ذكرت لي المبلغ الذي كررت ذكره مرتين بعد ذلك.بناءا على ذلك قررت باني احتاج عطلة نهاية الاسبوع للتفكير.ايفا اقترحت الاتصال بي الاثنين القادم.

بالطبع لم استطع النوم,وكما في الافلام رايت نفسي اقف امام السيدبول بيرغ وابصق في وجهه وبصوت مجنون اتهاماتي المكبوتة..

كيف قاد سيارته مخمورا وهرب بعدان دهس سائق دراجة هوائية,كيف خدع زوجته,اهمل سكرتيرته وعلناارعد ضد عدم الحمل,والتي كان يراها وفي علاقاته الجنسية السرية…. طبيعية.

حسنا ها انا اقف تحت الاضواء كملاك ثار مجنون, اشعر بمرارة, لم اعد شابة مثل قبل وعلي امارات الغيرة والحقد.

ااظهر بمظهر جيد؟اانا عشيقة معزولةوشاهدة يصدق بها؟الاعداد التي لاتحصى من نساء الملوك والشاهات والسياسيون اللذين حملن البسمةالساحرة للصحافةمثل الليدي ديانا وثريا..كن جميعا منبوذات,لذلك الحنو العام والرضى سيكسب ود واحترام السيد بول بيرغ.

 

الكحول اثناء قيادة السيارة؟؟جنحة مقبولة..سائق الدراجة لم يمت,وزير النساء الى الان في السياسة؟كم هو جميل! يوجد في المانيا الكثير من امثال كلينتون وكندي,خداع الزوجة؟ وماذا يعني ذلك؟؟

من هي التي سوف لن تخدع هذاالتنين المغرور؟استغلال الاشخاص الادنى منهم؟ يفعل ذلك اي شخص ان كان يحمل قليلا من الذكاء.بدون تفويض لن يصبح اي احد كبيرا.

الحقيقةكانت مبتذلة, حيث اني سوف لن احصل حتى على مزهرية ورد,حتى ماموري المجهول لم تدعه المناسبةلان يتفوه بمثل هذه المكافاة الضخمة…. قررت ان اهرب..

ايفا كانت مفزوعة((ولا في اي حال من الاحوال, اتوسل اليك,كيف استطيع ان اقف هنا,اذا كنت ستتراجعين!الا سكرتيرة واحدة, فالكل تراجع للاسف حتى زملاء بول بيرغ!اذا لم تكن لديك الصلابة الكافية حتى تادبينه, اظهري اذن وبكل سهولة وجها صلبا متضجر.فكري اذن.. رحلة بالطائرة,مبيت بفندق كامبنسكي,فستان جميل,وفوق كل ذلك..شيك مصرفي)).

 

من تستطيع ان تقاوم امام فستان جديد؟نصيحة ايفا كانت ان اكون متالمة,الى الحد الذي اتكلم فيه قليلا عن سنين العمل الماضية,وبدون اتهام مضخم,ان استعرض,بان ذلك كان وقتا سيئا بالنسبة لي.

اخيرا كنا مهيئين.في غرفة جانبية من الاستوديو انتظرت مع الضيوف الاخرين,ثم تابعت عبر الشاشة الصغيرة دخول الذين هم قبلي.

ايفا جلست الى جانبنا, وتصرفت على سبيل الاحتياط,وكانها تعرفنا معرفة سطحية.

كل شئ جرى مثلماهو مبرمج.بول بيرغ جلس منشرحايشرب الماء المعدني مع زوجته ومقدمة البرنامج حول طاولة مستديرة,وكمحترف لم تؤثر به اضواء الاستوديو,زوجته المتزوقة كدمية,ظهرت متخدرة وكانها لاتنتمي الى هذا العالم الذي حولها.وخلال دخول الاخ كقائد فكه لهذه الجلسة,

وجب على الابنةالتحلي بالصبر قليلا معنا في غرفة الانتظار.

 

كلمات بول بيرغ((اهم شئ في حياتي..هو العائلة))تطايرت غضبا وبخفه من بطل الشاشة لتكون دعوةلرشقه بقدح الكولا بوجهه ولتنطوي كتعليق على ذلك.هذا قادني لاصيغ وبسرعة فكرة شيطانية.

 

اخيرا ومع سكرتيرة بول بيرغ الحالية دخلنا سوية الحلبة,قدمنا كاول واخر سيدات الطاولة,مرتديات الملابس كتؤامان,تسريحة الشعر متشابهه,لكننا عمرا مختلفات ببعض عقود من السنين,انضممنا الى

حاشية السيد بول بيرغ كسيدتي MONEYPENNY*.

لم اسمع جيدا ماقالته زميلتي,لكني رايت ظهور الارتياب وسوء الظن في عيون زوجة بول بيرغ النعسى.عندما اتت دقائقي كنت اعرف تماما ماذا ساقول.

((لقد كان وقتا رائعا))بدات كلامي وانا انظرالوجه بول بيرغ الاحمر كوجه كلب البول*,((مسكوك كروح تشق الطريق,انا معجبة بالسيد بول بيرغ,وبالاخص معجبة بزوجته!)).

بتعجب نظرت الي.

((نعم سيدة بول بيرغ,انا اتقدم اليك بكثير من الاحترام,كيف انك تحملت ولسنين طويلة وجنب الى جنب ان تكوني مع شخص يتبول في سريره.انا وبعد ثلاث بولات فيضانية منه لم اعد احتمله.

السكرتيره الجديدةحاولت ان تقف الى جانب مديرها واكدت مجتهده

((في السرير معي لم يتب…..))

المذيعة المحترفة لم تستطع هناانقاذه.

 

بعد ذلك بفتره عرفت ان نسبة المشاهدين كانت 29,7 بالمئة,والذي لم يرى كيف ان بول بيرغ مزرقا اتى منطلقا علي وبجمع قبضتي يديه هجم علي,كان قد قرا ذلك في اليوم التالي في الصحف.

 

كل المانيا ضحكت على اكاذيبي, ومثلما وعدت كوفئت بصورة ممتازة,ومن ناجحة كبيرة اصبحت شكلا مضحك.

عملي الجديد في قسم الاعلان يسعدني كثيرا.

ارى ان القضيةانتهت بهدوء,والا كيف يجب ان يثبت السيد بول بيرغ,انه لم يكن فعلا قبل عشرين سنة متبولا في فراشه.

 

 

 

 Moneypenny* هي احدى شخصيات السيدات في افلام جيمس بوند

 *نوع من الكلاب

 

 

 

          السكرتيرة

 

        تاليف. انجريد نول

        ترجمها من الالمانية . عامر تايه

 

 

 

عن عامر تايه

شاهد أيضاً

الثعالة الحمراء

الثعالة  الحمراء قصة من الأدب الصيني الحديث ل : زهاو كاي     ترجمها من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *