الرئيسية / مسرح / مسرحية ( عوني كرومي في كل مكان وزمان)

مسرحية ( عوني كرومي في كل مكان وزمان)

االشخصيات الرئيسية
المرحوم عوني كرومي … رجل غني عن التعريف
كاتب المسرحية : رجل يخيل له انه يكتب
الصوت : يشبه رئيس الجوقة في المسرح القديم
 ( تحسبها غنية من التعفف) بغداد : عاصمة
دجلة : لاتقبل المساومة
الماذنة : شامخة دائما
النخلة : يقولون انها بمثابةعمة للجميع   
ومجموعة رجال
يسجل ولا يعرف المجاملة : التاريخ
نرجس : بنت كاتب المسرحية مغرمة بكتابة ابيها

………………………..
المكان ….( مساحة في غربة الروح)
الفصل الاول
ضجيج عن رحيل شخصية ملهمة محبوبة
جميعاانا كاتب المسرحية: تاخرت حوالي ستة عشر سنة عن المسرح والفن
الصوت – لماذا ايها الكاتب ماذا حدث لك هل نمت نومة الكهف ؟
المسرحية :لا اعلم يمكن سبات ، او خمول ، او ان الجلاد قد اخرني كاتب
ومابك الان ، تكلم لا تخجل انا لايراني احد الا انت… انا فقط صوت  –: الصوت
 المسرحية:انا اخشى منك ايها الصوت ، لان اكثر الاشياء تعرف بالاصواتكاتب
تتكلم بالالغاز قل ماعندك ولاتخجل الصوت: لا
 لاتريدني ايها الصوت ان اخجلا كاتب المسرحية:الخجل شيء جميل لماذ
الشي وانت تعلم ان الصوت قد يذهب مع الريح الصوت : قل مابك وتعجل لان الريح اصبحت قوية بعض
كاتب  المسرحية: لا اعرف ايها الصوت انا كنت لا اعرفه –  حتى اني لم اسمع فيه كثيرا
الصوت : من هو تكلم
 المسرحية: الذي ساكتب عنه هذه المسرحية كاتب
الصوت: وضح اكثر
 هو شخص لا اعرفه لم اشاهده ، ولكني وبعد وفاته علمت انه نبع عذبكاتب المسرحية
عرفت  الصوت : كيف
كاتب المسرحية: اسمع ايها الصوت ، ساقول لك  الحقيقة
كنت بعيدا عن اجواء المسرحية ، والحبكة ، والدرامة ، دراسيا ، ولكنها كانت تعيش في اعماقي ولا كيف
 اعرف ا خرجها
وصرت اكتب ، يقولون لي انك تكتبوالان بعد ان درست في احدى الكليات تفتقت بعض المواهب
جيدا ولكني لازلت ابحث عن الارقى والاحسن ،
الصوت : وما علاقة المسرحية بهذا كله
، كاتب المسرحية: انا ساكتب عنه لانه انسان يستحق الكتابة ، والتعريف ، احس باني مدان اليه دون سابق معرفة
اذن انت وقعت في شرك ، التاريخ ، والزمان ، والمكان ، وكل شيء ولا تدري -:  الصوت
 كاتب المسرحية:قد يكون هكذا
الصوت :اه اه اه  لقد جاء الريح ساذهب ايها الكاتب مع السلامة : ولكن لاتنسى سلم لي على الذي ستكتب عنه
 كاتب ا لمسرحية: ايها الصوت انت احق ان تعمل هذا لانك ساعي بيني وبينه ، انه مثلك صوت دائم لايعرف
 معا الهواد وبما انكم اصوات ، والاصوات تسمع ، شاء السامع ام ابى ، فانا متاكد بانكم ستلتقون
الصوت – اكتب يامرتضى عنه وعن كل الامجاد التي تدور بخاطرك
 كاتب المسرحية :- نعم ساكتب دون  هواد
نرجس – اعطني قلم وورقة
 في فكرك مسرحية  – بابا – هل راجت
 وورقنعم يانرجس ان الذي ساكتب عنه يستحق منك ان تعطيني مداد
 الدراسي لتكتب عنهنرجس – اذن بابا ساعيك قلم فيه رائحة عطرة اهدي لي في نهاية العام
الاب – لماذا فيه رائحة ،
عندما تفوح عندك رائحة الاحباء والطيبين  – نرجس :لاني اعرفك لاتكتب الا
 واجعل رائحة ورد النرجس تفوح في كتابتيالاب – بارك الله فيك يانرجس ساكتب
  لان ابن بلاد الرافدين المرحوم( عوني) يستحق اكثر من هذه
.. ، نرجس :اذن بابا تفضل بالكتابة   نرجس – تصرخ ، سكوت ماما  جعفر ، علي اخواني ، الان بابا يكتب
نرجس ، تفضل بابا كل شيء في جعبتك حتى افكارك ساتركها لك حتى تمحصها لتكتب عن استاذكم الكريم
المرحوم عوني

كاتب المسرحية:( بسم الله الرحمن الرحيم) ..ايها القلم اكتب انت ولا تتوقف ولا  تخجلني هذه المرة ارجوك  

القلم – ساحاول ذلك

 الفصل الثاني
صوت في داخلي وموسيقى حزينة اختلطت فيها الحان بابلية واشورية وغربية
الصوت : ولادة ولادة انها ولادة
 الصراخ ….اها …لقد جاء مولود جديد في بيت في الموصلرجل في الحي :اي ولادة لماذا هذا
 الحدباء انجبت طفلا جديدالصوت : الموصل يعني مدينة
 الرجل :لا لاتقل طفل قل رجل
 سميته رجل وليس طفلاها لماذا الصوت  :
الرجل  : يا اخي لا اعرف او نظره نظرتها له جائني احساس بانه رجل
الصوت : اذا هكذا انت تظن
الرجل : نعم الا تومن ببعض ضنوني
الصوت : نعم والله انت كلما ضننت شيء اصبح حقيقة
) زقاق من ازقة الموصل ويقول: (السلام عليكم والد عوني : ياتي يهرول في
 بكك لماذا تركض
)الرجال  : وعليكم السلام (ماذا
والد عوني : يقولون ان زوجتي ولدت
ولدت طفل جميل اعانك الله على تربيته وتقوميه
))- الرجال  : نعم انها
 ( عوني)- والد عوني: اذن ساسميه
 (عوني
)الرجال لماذا
اعون من اللهوالد عوني : لانكم قلتم اعانك الله ولا يوجد
الرجال : اذن سنقول لك ابا عوني ومولودنا اسمه عوني
 عوني اسرع الى البيت لترى المولو
دا با
البابيسرع ابا عوني الى البيت وبعد طرق
يفتح له  بسرعة
واذا بالزغاريد وهلاهل والجكليت تنثر عليه ويقولون له انه مولود جميل ماذا تسميه
الاسم الجميل مجموعة من النساء : يقولون  سميته عوني …الله ماهذا
عوني ( الله احلى الاسماء
)
: الله احدهم يقول انا سمعت ابي يرحمه يقول ( قوم التاعونت ماذلت ) ما احلى المعاونة والعون
عونا لك ياابا عوني نعم ان
شاء الله يكون
وبعد فترة من تربية عوني يذهب عوني الى المدرسة
يكمل دراسته الاولية ليدخل في معهد الفنون الجميلة ومنها
عوني في المعهد كانه شعلة
لاتنطفيء
شعلة من توهج ونبغ وبلاغة وبعدها
يخرج عوني من المعهد في بغداد
 
 عصامية لاتقبلين الذلعوني : الله ما اجملك ايتها العاصمة انت عاصمة والله صدق الذي سماك عاصمة لانك
 انظر الى كل شيء فيٌَ حتى تعرفنيبغداد: ( تجيب عوني ) انا بغداد ياعوني لاتتساهل معي
 الكيلومترات لاراك وترينيعوني: كيف لا اعرفك جئتك قاطعا الاف
 – بغداد : ياعوني انا ارى كل ابناءي من الشمال الى الجنوب ومن الشرق الى الغرب
اتعرف ياعوني انا عاصمة العالم؟
 والله لو لا ان تكوني هكذا ما اتيتكعوني: نعم
 يتمشى عوني في بغداد . ينظر في ازقتها شوارعها اشجارها …يرى كل شيء كل شيء فيها بنظرة مختلفة عن الاخرين…       بغداد ماهي  بغداد اهي مسرح للاحداث نعم انها مسرح  
وجدها مسرح ( انا احب المسرح
)
ببطيء لاني احبك منذ زمان بغداد: ياعوني لاتتعجل تعرف عليٌَ
عوني : تحبينني ؟ كيف
 من بلادنا وانت واحد منهمبغداد : انا احب النوابغ
 عوني :انا نابغة في ماذا سانبغ
طيب بلادك بغداد
هذا  الجواب ياعوني ساتركه لك ابحث عن نفسك في بغداد وفي الوطن تجدها لانك طيب وطيبك من
عوني — انا نابغة يااللهي كم هي جميلة بغداد والله اني احبك يابغداد
وبعدها … ينظر الى دجلة ( ويكلمها ) دجلة – كيف حالك  اليوم
 وانت كيف حالك ياعوني – : دجلة
عوني : انت ايضا تعرفينني
 بغداد في الامس كثير وعن صفاتك وانا اعجبت بك كثيرادجلة : لقد تكلمت عنك
بغداد ودجلة تعرفني …انا اروع انسان واسعد انسان لان الماء الذي هو الحياة يعرفنيعوني:  يكلم نفسه …اذن وبغداد الخضراء تعرفني ايضا

واذا بصرخة تصرخ في اذان عوني
الله اكبر….. واكبر الله

 عوني : ماهذا؟
 الماذنة ياعوني … نعم انا في الموصل وفي بغداد واحدةالماذنة : انا
 لان ماذنة الموصل كلمتني عنك
عوني : اها اذن اجمع ياعوني

بغداد …زائدا دجلة …زائدا الماذنة
عوني عائد الى القسم الداخلي فرحان وهو يفكر بالاصدقاء الجدد
نومة كبيرة وبعد ذلك وبعدها يذهب في
ينهض مفزوعا من النوم ويصرخ
انا لا اريد ان اموت لماذا اموت
وبعدها يتكلم معه احد اصدقاءه ويقول له مابك ياعوني
 باني دفنت في مقبرة النجف الاشرفعوني : حلمت حلم
الصديق : لا لا تخف انها احلام فقط
 عوني الى النوم وفي الصباح
يذهب الى المعهد ومنها يخرج ويصادفه بائع تمر ولبنيرجع
 ياكل ويشرب وهو يلتذ بخيرات بلاده
 ويقول : التمر اها التمر يعني البصرة والنخيل
وعند وصوله الى البصرة والسياب وكل الجمال وفي الصباح (يركب الباص الى البصرة

عوني : الله كم هي جميلة هذه النخلة
ياعوني :ياعوني من اتى بك الى هنا
-: النخلة تصرخ به وكانت نخلة عجوز
عوني : انا اتيت بمحض ارادتي
 لا ياعوني انا الذي جعلتك تاتي لان بغداد ودجلة والماذنة كلهم اخبروني عنك -: النخلة
فبعثت
نسيم ا لبصرة في تمرها لتتذوقه وتاتي الي
عوني – انت ايضا تعرفينني
النخلة : نعم انا اعرفك لانك ابن العراق
…عوني
يكلم نفسه ( مابك ياعوني ماذا تفعل مع كل هذا الهذيان).

 عوني : نعم انا ابن كل العراق
اعرفه ياالهي : كم انا فرح وحزين من الاصدقاء الجدد لانهم يطالبونني بشيء عظيم لا لماذا هذا الاجماع والاصدقاء
الكل يصرخ به من بغداد حتى البصرة …(…ياعوني احمل احلامك واحلام بلدك الى الغرب
)
عوني : الغرب ماذا يعني الغرب …الغرب اوربا
لا … اريد ان ارحل لا
 الضبابالكل يصوت : يجب ان ترحل لانك هناك سوف تكون سفيرنا الى عالم
–  يذهب عوني في قيلولة : واذا به يحلم بسرداب  يصرخ به ويقول

 ….جربو
ا ان تخرجوا من السرداب  …..  جربوا ان تذهبوا الى عالم الضباب
  ….الناس لايعرفونكم        هناك  ……  الناس يحسبونكم نوع  من  الذباب
 الحلم ويقول : لا والله نحن لسنا ذبابا عوني: يستفيق من
نحن عندنا كل شيء ساذهب الى عالم الضباب واجعل شمسنا تسطع في ضبابهم حتى يعرفوا من هو حمورابي ومن

 هي بغداد ومن هي الماذنة والبصرة ودجلة … نعم  ساذهب : ايها الرب ساعدني
والماذنة والبصرة يرضون عليٌَ …نعم ساذهب
حتى اجعل بغداد ودجلة
عوني في طريقه الى الغرب
يحمل احلام
بلاده بين اقفاص صدره وتحت اجنحة الضباب
ينزل عوني يرى الناس غير الناس والكل غير الكل
 
 ينصدم ولكن بغداد واصدقائها يدفعون به الى التضحية من اجل نقل معالمهم
الزمان يدخل عوني الى اوربا ليذوب بها وفي فنها وتاتي موجة قصيرة من
واذا بعوني يقدم عرضا باللغة الالمانية ويشرف عليه ولكنه ينظر الى ساعته ويرى ان الوقت يمر بسرعة
كم هي الساعة او كم هو التاريخ
التاريخ
:   عوني لقد سرقت الوقت وسرقك-
 عوني : ايها التاريخ ماذا تريد مني؟
  حياتك في صفحات   التاريخ : جئت ادون
عوني : ارجوك ايها التاريخ ممكن لحظة
 لحظاتالتاريخ :ياعوني خذ
عوني: ارجوك بحق الرب اعطني فرصة لارى بلادي
 ممنوع : الوقت لايسمح ولكن ساجعلك ترى اصدقائك فقط والا ساخذك وارحل

عوني
:ايها التاريخ ساستسلم لك  ، ولكن ارى الاصدقاء اولا  
 – التاريخ : لك ماشئت
عوني: كل الاصدقاء
 من اجلهم ومن  اجل بلاد الرافدين
التاريخ : خذ ياعوني كل  الا صدقاء اتوك  ليشاهدوا ما فعلته
(الكل يحتفل يرقص يسمع يبحث مع عوني كل ايام
العراق )
–  عوني: اطلب منك ايها التاريخ طلبا اخيرا

التاريخ : تفضل
لي الصوت هل يمكن ان(لقد سمعت احدهم يريد ان يذهب معك من قبل فقال هذه الابيات ونقلها عوني: سجل عندك تسجلها لي وله لانها امانة في عنقي
نعم – : التاريخ
عوني: اكتب ايها التاريخ
 
………… تغسلني اذا مت فدعي دجلة    
………..ولفيني بسعف نخيل البصرة

………… ماتمي. ودعي الحدباء تقيم
…………..وادفنيني بجنب الاحرار
فانا شوق وقضيتي صودرت في صندوق مزاد
التجار
التاريخ : عوني بدائت تكتب شعرا  لقد تاخر الوقت
لا والله لم اكتبها -: عوني : مبتسما
  التاريخ : ولكن من اين لك هذه
المسرحية
( له اخ شهيد مثل حالتي هو  كتبها والصوت حملها اياي امانة لهذا الوقت) عوني : ان من كتب
التاريخ : اذن عوني تفضل
الوقت الضائع
)عوني : بكل سرور ( لاني كنت العب منذ فترة في
التاريخ : ياعبائتي الحزينة لفي احدهم ليلتحق بالاحرار
…… سقط عوني كرومي في المسرح ولكن روحه لم تسقط بل ارتفعت الى رب رحيم
المسرحية
ولكن عوني لم ينتهي لانه نبع والنبع دائم ……انتهت كتابة
المسرحية نرجس : بكت عندما سمعت
النهاية …….؟؟؟؟؟
السيد مرتضى الحسيني : السويد: مالمو
   

عن السيد مرتضى الحسيني

شاهد أيضاً

ميراث القطط

    2003م (( البيت القديم ، بقايا ألواح خشبية من سفينة مهجورة ، مفردات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *