الرئيسية / قصة قصيرة (صفحه 7)

قصة قصيرة

الخطيئة

أيقن في هذه اللحظة بالذات , انه مخطئ , وبدا انه يراجع تفكيره.. خلال الفترة الأخيرة , بدأت تسوء الأمور بينهما بشكل جعله مستغربا ردت فعلها لما كانت تبديه من تشنج إزاء أتفه الأسباب, أحس بأمور جعلت الغيرة تتأجج في صدره لكنه أوهم نفسه بأنه لم يرى شيأ محددا .. …

أكمل القراءة »

الثآليل

رحت أحك ظاهر يدي بقوة , حتى أحمر الجلد , بعدها شعرت بالنعاس .. ولم أعد أشعر بشيء .. تتلاشى صور النهار في عتمة الليل , حين يطوي أراجيح الامل تتدافع الذكريات المخزونة تحت وسادة تحمل هم رأسي المتخم بأمور لاحصر لها .. تمتد أصابعي , تحت صدغي , أتحسس …

أكمل القراءة »

صور شتى

شيء أوقظ داخلي , رغبة عارمة , لأكتب لك الليلة .. عن عذرية مشاعرك والتي ما فتأت تدهشني .. الألق الذي يسطع في عينيك , يشدني بقوة , لتقبيلك من وجنتيك المتوردتين …   لم تبرحي ذاكرتي مذ غادرت البارحة , لأزال مشدودا لضحكتك الصافية .. وملامح وجهك المكسو خجلا …

أكمل القراءة »

شفرة الصمت

لم أدرِ ِ , هل أني أبحث عن الحب .. أم تراني أفتش عن الامتلاك … ؟؟!! تتشكل الحروب والحرائق , لتبني حضارة منفية , تبحث عن بيوت آمنة , وقلوب محبة .. أصبح عمري أثنين وأربعين عاما .. أحتفل به وحيدا .. لاشريك يؤنس وحدتي .. أشعر كأن قطار …

أكمل القراءة »

حب من حجر

حينما لا أراك يجف بصري , ولا يبقى في صور ذاكرتي , غير لون عينيك … بالأمس تلمست ثوبا من الحرير , قربته من أنفاسي .. شممت فيه رائحة عطرك ..!!!   فأينعت داخلي زهرة أشعلت مصابيح دمي .. ورأيتك تتدفقين داخلي , مثل شلال .. يأبى التوقف , فيزحف …

أكمل القراءة »

اللوحة والمسمار

أعطتني ألوانها اشرأبت في قميصي , إصباغ متناثرة .. ومابين صورة الجواد الجامح والأشجار المتناسقة خلفه .. خطوط تمتد بين تلاوين وظلال معتمة .. وفي الفسحة البيضاء استرخت ظنون الوهم في خاصرة الجدار …   صمتت ولم تعد تكلمني .. ولم تنفع الايماءات بيننا .. فقد تسرب من الحائط , …

أكمل القراءة »

المرآة

دون تحية المساء جلست لورديس إلى جانبي والدموع تراقص الحروف قالت : ـ أشعر بنقص كبير أمام نزيلات المصحة. وخصوصا من ينمن تحت سقف غرفتي . يرفضن الحديث معي ، أشعر بالإقصاء التام من الجميع خصوصا في قاعة الأكل . هل لأنني ذميمة ؟ كنت أقرء رواية الشيخ والبحر وضعت …

أكمل القراءة »

إنتحار حائط

شاء القدر أن يكون لذلك الحائط مكانا مرموقا في وسط المدينة لتتلو عليه قصائد الزمن الماضي وكان صوب أعين المتلهفين لما يــُكتب عليه من أشياء مفرحة كزيادة مفردات البطاقة التموينية وزيادة رواتب المتقاعدين . لكن خطاب الحائط سرعان ما تحوّل إلى سجالات ما بين الكلا … كلا … نعم … …

أكمل القراءة »

حلم ليلة الأمس

* السائر في نومه . كلما أغلقت الباب ورائي ورحب الشارع بأقدامي ، قلت لنفسي : ـ هل إستيقظت من نومي وأنا السائر في سديمه ؟ لاشيء يدل على أني كنت ذات ثانية هنا . باب سجني مفتوح وأقدامي لاتطاوعني على الهروب . وصراخي من حدة الأنين لايبرح حنجرتي . …

أكمل القراءة »

الجرس

توالت السنوات بلا عدد احسبه .. لكني لازلت احمل أ ملا كبيرا في النفاذ نحو الحياة الدافقة …   تطلعت طويلا في المرأة , لمحت الشيب المترعرع في ثنايا لحيتي وراسي … لأبدو مثل رخامة بيضاء …   فجأة انتابني الضجر ومضيت نحو السرير المزوي في الركن البعيد .. تمددت …

أكمل القراءة »