الرئيسية / مقالات الجمهور

ابراهيم امين مؤمن

مَنْ يُدحرجُ.. عن قلبى.. الضّجر

36062873_365138137342506_827684324433199104_n

مَنْ يُدَحْرِجُ ..عَـنْ قَلْبِي.. الضَّجَرَ مِن قعر جحيم تسلّل لفردوسنا عصفورُ النار غرّدَ أنكِ زوج إله فتصاغرتُ فى عينيك عينُكِ الشمس…تُفجّر ! وقلبُكِ الغزال …يُهرق ! لا ترحلى سيحملكِ ظهرُ خيوط السراب ويرميك فى صروح الندم آذانكِ تسمع تراتيل الثعالب إنتبهى أسكنى لا ترحلى ولّتْ..ولّتْ .. فهويتُ **** أشلاءً قصفتِ …

أكمل القراءة »

صابر حجازي يكتب عن “عبير المصرواية”

7

يقعُ هذا الديوان( عبير المصرواية ) – الناشر : دار أقلام استثنائية …طبعة اولي 2017- في 142 صفحة من الحجم المتوسط ويضم 72 قصيدة باللهجة العامية المصرية في اغلبَ المواضيع والأمور : العاطقيَّة ، الوجدانيَّة ، الوصفيَّة ، الوطنية ، الإنسانيَّة والفلسفيَّة … إلخ وبمقدمة من الشاعر الكبير ابراهيم رضوان …

أكمل القراءة »

نـُعـاسُ السُّـؤالِ تـَنـَغـَّمَ دمْـعًـا : آمال عوّاد رضوان

????????????????????????????????????

نـُعـاسُ السُّـؤالِ تـَنـَغـَّمَ دمْـعًـا آمال عوّاد رضوان عَلَى شِفَاهِ الصُّبْحِ تـَنـَغـَّمَ نـُعاسُ سُـؤالِـكَ دمْـعًـا مغموسًا في قهوةِ البَوْحِ وَأَحْلاَمُ نـَدَاكَ تَـنُوسُ فِي رَنِينِ نَظْرَةٍ كَمْ زَاحَمَتْ أَسْرَابَ هُتَافٍ يَجْمَحُ فِي نَكْهَةِ خَفْقَة! *** أَتَرْصُدُ رَشْفَةَ خَمْرَةِ نَجْمٍ ذَابَتْ بَرْقـًا فِي كَأْسِ الأَدْمُعِ؟ *** مَتْحَفُ وَجْدِكَ يَنْحَتُ خـُطـَاكَ شِعْرًا كَمْ سَالَ …

أكمل القراءة »

مادام في التاريخ بقية // سنابل ومناجل . ( شميسة غربي )

صورتي

مادام في التاريخ بقية…! على هامةِ الشّارِعِ العَتيِق… اِنْدلق شُعَـــــــاع… وَزَّعَ بَهْجة البَرِيق… على ظِلال النَّخْلِ… على حَبّاتِ الرّمْلِ… على أزْمِنة الرُّبُوع؛ الحُبْلى بأحْلامِ العِتْق… على امْتِدادِ الأصَائلِ والأبْكار… اِنْدَلَــــقَ شُعَــــــاع… يغْسِلُ مَشْهدَ الِاحْتراق… يَكتُبُ مَجْدَ العِراق؛ بِأصْواتِ الجُموع… بِأضْواء الشّمُوع… بِهيْبة الدّرُوع… بِذكرَى السُّطوع… يَرْسُمُ لوْحة العِرَاق… بِدُعاءِ الأبْرِيــــاء… …

أكمل القراءة »

الحكاية الشعبية المغربية .. د. محمد فخر الدين

SmartSelectImage_2018-07-22-16-53-46

يعتبر الكاتب الدكتور محمد فخر الدين في كتابه «الحكاية الشعبية المغربية» أن الحكاية هي عبارة عن مخزن مهمّ للصور والرموز والنماذج الأصلية والخطاطات التي تكوّن المتخيل الشعبي المغربي، إنها مكونات ثقافية تطبع المتخيل وتستكشف طبيعته. وهي الحلم الجماعي الذي يهرب فيه الجميع من ذواتهم ويحققون خلاله رغباتهم الدفينة، تختلط فيه …

أكمل القراءة »

تشظيات الذات

صورتي

تشظيات الذات في ” ثقافة الحصار” قراءة في نصوص عباس خلف علي: “فرصة لإعادة النظر” أ.د شميسة غربي/ سيدي بلعباس/ الجزائر “فرصة لإعادة النظر”؛ ممارسة سردية إبداعية؛ يجنح المحكي فيها إلى مناوشة شتات الذات؛ عبر 12 مشهداً؛ تتوزع على عناوين فرعية: العقم، تصاعد الرغبة، الضوء، الاِغتراب، الكوة، انثيالات، الهاجس، وفاق، …

أكمل القراءة »

صابرحجازي يحاور الشاعرة التونسية أمان الله الغربي

Png logo white

في إطار سلسلة اللقاءات التي أقوم بها بقصد اتاحة الفرصة امام المهتمين بالشان الثقافي والابداعي والكتابة الادبية بشكل عام والذين قد يعانون من ضائلة المعلومات الشخصية عن اصحاب الابداعات الثقافيةعبر انحاء الوطن العربي الكبير،لذلك فان اللقاءات بهم والحوار معهم من اجل اتاحة الفرص امامهم للتعبيرعن ذواتهم ومشوارهم الشخصي في مجال …

أكمل القراءة »

الحرّيّة ..مقال رأى

36040199_2157240034489090_6989286987580571648_n

لقد نحلَ الله على موجوداته كليانيّة حرية الاختيار، وأول من امتلكَ حق الحريةِ المحضةِ من الموجودات كانت الجمادات. نفخ فيها الروح، ووضع فيها القلب، والعقل، وعرضَ أمانته فأبت أن تحملها. فالحرية مقرونة بالفكر والإحساس؛ لأنها قرار، فإذا فقدَ الموجود العقل، أو القلب، زال عنه الاختيار، ولو كان الخيار ممكنًا واحدًا. …

أكمل القراءة »

ملائكةُ وشياطين : قصة قصيرة

36062873_365138137342506_827684324433199104_n

ملائكة وشياطين..”قص بالرمز” العرش إعتلى “أعمى” العرشَ بحرْق اللحى والنقاب ، وخرْس الأصوات ، ودفْن الحقائق بتذرّيها عبر ممرات السحاب . هؤلاء هم للأسف الغزلان وشوادن الغزلان البشرية . وأوقد آتون المحرقة بأيادٍ غربية ، أُوقد بحفنة من دولارات ، وبعد قليل عاد كل دولار من حيث أتى بألف دولار. …

أكمل القراءة »

تحليلُ قصيدة “بِرْفِيرُ غُرُوبِكِ”! بقلم الناقد د. عبد المجيد جابر اطميزة

unnamed-jpg-54689870102564081

تحليلُ قصيدة “بِرْفِيرُ غُرُوبِكِ”! للشاعرة آمال عوّاد رضوان بقلم الناقد د. عبد المجيد جابر اطميزة أوّلًا: النّصّ مهداة إلى شرقِنا اليتسربلُ برفيرَ غُروبٍ/ في مهرجانٍ دمويٍّ ليسَ يُحَدُّ! بِرْفِيرُ غُرُوبِكِ! مَذْهُولًا.. تَقَافَزَ بِرْفِيرُ غُرُوبِكِ يَتَقَمَّزُ .. بِحِذَاءِ غُرْبَتِي وَفِي شِعَابِ غصَّةِ اضْمِحْلاَلِي تَسَرْبَلَ .. مَلاَمِحَ فَجْرٍ طُفُولِيٍّ كَمْ أَخْفَقَ .. …

أكمل القراءة »