الرئيسية / أخبار / كرسي على ضفاف السين».. معلوف يروي حكايات «الخالدون» خلال 4 قرون

كرسي على ضفاف السين».. معلوف يروي حكايات «الخالدون» خلال 4 قرون

انتخب أمين معلوف-الروائي العربي اللبناني /الفرنسي، الذي يكتب باللغة الفرنسية- في عام 2011، عضواً في الأكاديمية الفرنسية، ليحتل الكرسي الذي كان يشغله قبله المفكرّ وعالم الأنثروبولوجيا، وأحد مؤسسي البنيوية، كلود ليفي ستروس. وذلك الكرسي في الأكاديمية الفرنسية، يحمل الرقم 29، وشغله قبل أمين معلوف 18 مفكّراً وكاتباً وأديباً فرنسياً منذ «بيير باردان» المتوفي عام 1635، وحتى كلود ليفي ستروس، الذي رحل في 2009.

والشخصيات الـ 18 التي احتلّت الكرسي 29 في الأكاديمية الفرنسية، هي التي خصّها العضو الحالي، الذي يحتل ذلك الكرسي: أمين معلوف، بكتابه: «كرسي على ضفاف نهر السين». وهو يتعرّض من خلال سابقيه لـ «أربعة قرون من تاريخ فرنسا»، كما جاء في العنوان الفرعي للكتاب.

عن البيان

شاهد أيضاً

1

حوار مع الشاعرة والناشطة اليمنية مليحة الأسعدي

في إطار سلسلة اللقاءات التي أقوم بها بقصد اتاحة الفرصة امام المهتمين بالشان الثقافي والابداعي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *